عن مشاركة وزير الخارجية لجمهورية كازاخستان ب.ب. أتامكولوف في الدورة 46 لمجلس وزراء الخارجية لمنظمة التعاون الإسلامي

في فترة ما بين 28 فبراير و 2 مارس سنة 2019 قام وزير الخارجية لجمهورية كازاخستان ب.ب. أتامكولوف كرئيس للوفد الرسمي الكازاخستاني لمشاركته في الدورة 46 لمجلس وزراء الخارجية لمنظمة التعاون الإسلامي (من هنا فصاعداً – م و خ م ت إ).

تحدث رئيس وزارة الخارجية الكازاخستانية في جلسة عامة للمجلس الوزاري، تركيزاً على ضرورة حل عادل وشامل للمشكلة الفلسطينية وتعزيز عملية السلام في الشرق الأوسط واستقرار الوضع في أفغانستان. في مسألة الأزمة السورية، شدد ب. أتامكولوف على أهمية مواصلة جهود المجتمع الدولي، بما في ذلك في إطار عملية أستانا بشأن سوريا، المقرر عقد الجولة الثانية عشرة في أبريل 2019 في أستانا.

على "هوامش" المجلس الوزاري، أجرى ب. أتامكولوف محادثات منفصلة مع الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي، ووزراء خارجية الكويت و المملكة العربية السعودية و الإمارات العربية المتحدة و الأردن و إندونيسيا.

جرت مناقشة شاملة للقضايا الموضوعية لمزيد من تطوير العلاقات الودية التقليدية مع الدول المشار إليها أعلاه مع التركيز على مهام تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها في وقت سابق على أعلى مستوى. وفي نفس الوقت، في إطار الاجتماع مع وزير الخارجية والتعاون الدولي في دولة الإمارات العربية المتحدة، الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، تم الاتفاق على بذل جهود إضافية للتحضير لعقد اجتماع اللجنة الحكومية الدولية السابع في مايو من هذا العام في أبو ظبي الذي هو المصمم لزيادة إمكانات تعزيز التعاون التجاري والاقتصادي متبادل المنفعة.

في الاتجاه الاقتصادي، أجرى الوزير ب. أتامكولوف محادثات مع عضو مجلس الإدارة، مستشار المدير العام لأكبر صندوق ثروة سيادي في العالم شركة أبو ظبي للاستثمار (ADIA) خليل فالاتي، وإدارة شركة البناء «ALDAR»، التي توجد على قائمة أكبر الشركات العالمية في العالم «Global 2000» و «Phoenix Global DMCC»، ورئيس الشركة القابضة «Al Nowais Investments».

Created at : ٢.٠٣.٢٠١٩, ٢٢،٥٠, Updated at : ٢.٠٣.٢٠١٩, ٢٣،٥٠