الرئيس الكازاخي المنتخب يرسم خارطة طريق لمستقبل بلاده

د.  شريف الباسل

مدير تحرير جريدة الفجر (دولة الإمارات العربية المتحدة) 


في كلمته الأولى الى كافة أبناء الشعب الكازاخستاني أكد فخامة الرئيس المنتخب قاسم جومارت توكاييف حرصه على الاستجابة لشعبه في الحفاظ على الاستقرار الكبير الذي تنعم به البلاد والمكتسبات العظيمة التي تحققت في عهد الزعيم نور سلطان نزارباييف وتعزيزها بما يضمن تنفيذ التحديث الثالث لكازاخستان، متعهدا بمواجهة التحديات بمزيد من التقدم الاقتصادي والاجتماعي والسياسي ووضع برامج إصلاحية تشمل مختلف المجالات مؤكدا حرصه على معالجة المشكلات الاجتماعية وتقديم المساعدة للمواطنين الأكثر احتياجا وخلق المزيد من فرص العمل ودعم رجال الاعمال الوطنيين بجانب تشجيع الاستثمارات الأجنبية وحمايتها وضمان وحدة المجتمع وحماية حقوق كل مواطن ورعاية والدفاع عن المصالح الوطنية لكازاخستان. 

لقد رسم الرئيس توكاييف برؤيته الاستراتيجية خارطة طريق واضحة المعالم للمستقبل سواء داخليا بتحسين مستوى معيشة مواطنيه والحفاظ على وحدتهم وفتح افاق جديدة امام الشباب ايمانا منه بأنهم عماد أي أمة وسر النهضة فيها.. أو خارجيا بتعزيز العلاقات مع جميع الدول الصديقة وضع كازاخستان في المكانة التي تليق بها على الساحة العالمية والوصول بها الى مصاف الدول الأكثر تطورا في العالم.

اليوم يحق لكل مواطن كازاخي أن يفخر بقيادته ويطمئن لمستقبله ومستقبل أطفاله مع رئيس يثق بخبراته وقدراته على النهوض بالبلاد واستكمال مسيرة النهضة الشاملة التي تشهدها البلاد في السنوات الأخيرة.. وبالعمل معا قيادة وشعبا ستظل كازاخستان تشهد المزيد من الإنجازات في كافة المجالات وستنعم البلاد بواقع أكثر استقرارا وانفتاحا وتمسكاً بالقيم الانسانية فأبناء الشعب يعرفون جيدا مسؤولياتهم فهم جميعهم بكافة طوائفهم وانتمائاتهم ‏يستظلون تحت راية واحدة هي راية حب الوطن.‏




Created at : ٢١.٠٦.٢٠١٩, ١٣،٤٥, Updated at : ٢١.٠٦.٢٠١٩, ١٣،٤٥